نتاجات شعرية: كتب الدكتور عامر هشام

ضحكة في القلب

مسرحية كويني

13/12/10

تصرخ ..كويني…وتضحك..

في وجه مريضها الفقير…

وترقص ..في جولتها تتفقد مرضاها..

كبيرهم والصغير..

وتؤشر ..وتكشر عن أبتسامة جنسها الأصفر..

وعلى حين غرة .. ترفع ثوبها الحرير…

تقول كويني..:

“مريضتي تنسى أسمها..

وتظن أنها تسمع الخرير والصرير..!

وعيونها حيرى تنظر نحوي.. “لماذا تلبسين القصير…!؟

وأنا جالس..ضحكتي في القلب.. بلا حول ولا تدبير..!

ثلج

Snowy-weather-003[1]

20/12/2010

أنه الثلج في كل مكان…

عيون الصغار تفرح…

تلعب الأيادي البريئة بكرات ثلج….

والسماء تمطر ثلجا ………..  شريرا

يسد شريان الحياة… فيصمت النبض

وتغتسل الشوارع القديمة… من أدران الكراهية

وتبيض واجهات ناطحات السحاب

ولا تطير الطائرات…

ويتوقف شهيق الروح

يملأ الثلج العيون..

والقلوب حيرى .. فمتى يلتقي العريسان على اطراف المحبة؟؟

وحمامتي تطير…. سماؤها اللاحدود..

فمتى أصبح طيرا…لأكون في سماء بلادي

حيث الشمس والزيزفون..!!

كرة

هناك في الجنوب الأفريقي —رجال من كل الألوان

يركضون–يسابقون الريح–لا من اجل شئ سوى الكرة

ونبضات قلب العالم تصعد –تهبط —

وصراخ الصناجة الأفريقي يصم اذان الأطفال –عيونهم تطير مع الكرة

والكل يراهن بملايين الدولارات—على  ضربات الكرة

ترى ما أعجب هذا المخلوق الأنسان — احكام وقوانين لألعاب الكرة

وقانون الغاب هو السائد في الأرض– الكرة

فرح

صوت المطرب يعلو…

وتسقط الأنغام على آذان الناس…. كالصواعق

والكل جالس في قاعة الفندق…

حيران..!

والسارق..يدور بالكوؤس بينهم…ضاحك… مارق…

الكل ساكت…

وحده المطرب ..يصدع الروؤس حد الموت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى