جائزة نوبل في الآداب 2012 للكاتب الصيني مو يان

11qpt899

أعلنت الأكاديمية السويدية فوز الكاتب الصيني مو يان بجائزة نوبل للآداب لعام 2012 لمزجه القصص الشعبي والتاريخ والمعاصرة بواقعية تتسم بالهلوسة.

وجاء في حيثيات منح الجائزة، أن مو يان استخدم مزيجا من الخيال والواقعية والجوانب التاريخية والاجتماعية، ليخلق عالما يذكر القارئ بكتابات وليام فوكتر وغابرييل غارسيا ماركيز، وقالت الأكاديمية إنه في الوقت ذاته وجد نقطة انطلاق في الأدب الصيني وفي الفولكلور المحكي.

وقال رئيس الأكاديمية وعضو لجنة التحكيم بيتر إنجلوند “إننا أمام تأليف فريد من نوعه، يمنحنا نظرة فريدة على محيط فريد”، ووصف الكاتب الصيني بأنه مزيج من فوكتر وتشارلز ديكنز ورابيليه.

وأشار إنجولند إلى أن الكاتب الصيني يصف عالما قرويا في جزء من الصين، غريب عن معظم الأجزاء الأخرى، وأضاف “مو يان ليس مجرد مثقف منحدر من هناك، لكنه شخصيا جزء من هذا العالم”. وقال “إذا قرأت نصف صفحة من أعمال مو يان فإنك ستدرك على الفور أنه الكاتب”.

وأكد أن مو يان أبلغ بفوزه بالجائزة بينما كان مع والده في المنزل، وأنه “يشعر بفرحة غامرة وبالخوف”.

وطبقا لدار لادبروكس البريطانية للنشر فإن مو يان كان من بين الكتاب الأوفر حظا للفوز بالجائزة هذا العام إلى جانب الكاتب الياباني هاروكي موراكامي.

وتدور أغلب أحداث روايات مو يان في الصين، وقد نشأ في إقليم شاندونغ بشمال شرق البلاد وكان والده فلاحا.

ومن أشهر أعمال مو يان في الغرب رواية “الذرة الحمراء” التي صورت الصعوبات التي لاقاها الفلاحون في السنوات الأولى من الحكم الشيوعي.

ردود فعل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى