أخبارالجديد

طلاق القرن.. كيف حصل؟

أقلام/خاص

لم يكن أحد يتوقع حصول طلاق بين الزوجين المتحابين السعيدين كما بدا.. ولكنها أخبار هذا الصباح التي ستأتي بالمفاجأة.. فقد أعلن الزوجان بيل كيتس (65 عاما عمرا ومؤسس شركة المايكروسوفت الشهيرة في عام 1975) وميليندا كيتس (56 عاما) أنفصالهما عن بعضهما بعد 27 عاما من العلاقة الزوجية.. جاء الأعلان عن طريق حساب شخصي لكل منهما على وسائل التواصل الأجتماعي..بيل كيتس صاحب ال 110 بليون دولارا ثروة، ورابع أغنى رجل في العالم، سيطلّق زوجته التي ستتناصف معه هذه الثروة حسب القانون..ولكن بيل نفسه كان قد أستقال من شركته عام 2000 ليتفرغ للأعمال الخيرية..وهي أعمال خصّص لها مؤسسة كاملة برأس مال ضخم بلغ 50 بليون دولارا..فساهم كما عرف بمشاريع صحية وتعليمية وتربوية كثيرة، فكان منها المساهم في الحد من الوفيات الناتجة عن الأصابة بمرض الملاريا مثلا.. فما الذي سيحصل لمثل هذه المؤسسة الخيرية ولثروتها مثلا بعد الطلاق المفاجيء هذا؟..

وقد يتذكر البعض كيف ظهر الزوجان في لقاء تلفزيوني قبل 3 سنوات تقريبا ليتحدثا عن حياتهما العائلية وكيف أنهما نجحا في بناء أسرة سعيدة تتألف من ثلاثة ابناء رائعين كما وصفهم بيل نفسه..في حين تحدثت ميليندا الزوجة عن بيل غيتس واصفة أياه بأنه “شخص سهل المعشر، ويتعاون معها في كثير من شؤون المنزل..بل ويتقاسم المسؤوليات البيتية الأخرى معها..حيث يوصل الأبناء للمدارس كما كان..ويقوم بغسل الأطباق ويساعد في الشؤون المنزلية”..عجبا..فما الذي حصل اذن لينفصلا طلاقا لا عودة فيه؟!..سؤال بمليون دولارا كما يقال..الجميع يسأله اليوم ويبحث عنه..فالفضول صفة أنسانية خاصة عندما يتعلق الأمر بأخبار وثروات المشاهير..يقول بيان الطليقين غيتس اليوم “بعد تفكير طويل والكثير من العمل على علاقتنا أتخذنا قرارا بأنهاء زواجنا..ونطلب فرصة من الجميع لأحترام خصوصيتنا للبدء بالأنتقال لهذه الحياة الجديدة”.. لا تفسير أذن في أسباب ما حصل..ولكل أسراره..ولكن السر المخبوء لن يظل كذلك طويلا..خاصة عندما يتعلق الأمر بصاحب المايكروسوفت، الذي يذكرّنا طلاقه بطلاق البليونير زميله جيف بيزوس صاحب جريدة الواشنطن بوست وصاحب شركة الأمازون للتجارة على النت عام 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى