قصيدة شعبية حول مدينة أوربية: عامر هشام

جنة ونارP1010024

أحزرك لغز فكر وأسأل المختار

ياهو المدينة البيها جنة ونار

بقارة اوربا مدينتنا تكون

وسبيلها من لندن قريب على الختيار

ومطارها جميل وواسع البنيان

وأسواقها حلوة وحلو هالسّمار

وشوارعها واسعة بأشجارها العاليات

وباركاتها بالمّيات وطيورها الوروار

وبناتها الشقراوات يلهمن أيس كريم

وولدها شرطة وأمن ما شفت ثوّار

ومناخها الحلو بأربع فصول اليوم

وتماثيلها الهادئة موزّعة بكل دار

رحت الها أحضر مؤتمر طبي

بمايس من ألفين ودعش يا جار

وكان هناك آلاف الأطبا تحوم

بمدينتنا التعمل وتركض  ليلا والنهار

وصفحة نهرها بديعة بيوم مشمس

وجسرها الحديدي يرحب بخطار

ونفق جوه النهر تعبر وتمشي بيه

وتتداعى الذاكرة والخاطرة تنهار

بعد مو وكت شعر وقصيد هاليوم

شوف وتمتع..ماي وحسن وخضار

وعلم بمدينتنا.. ومستشفياتها شهود

وفريق البحث بيه كبار وصغار

يكولون هي “بندقية” اوربا بشمالها تصير

وحقّه اليشّبه بالحلو البحّار

وفات يزهي يخت ماري ام الملوك

بليل المدينة يصيح بالعشرين من أيار

وصورة صعّاداتها تملي سماها دوم

وأسعارها أرخص من كارديف الأسعار

عرفتوا مدينتنا اليوم لو بعد تردون

تشوفون براهين الخالق الجبار

روحوا زوروها الهامبورغ فرحانين

مو خسارة بيها التعب بالأسفار

ولا تحتار

هي الهامبورغ بألمانيا مدينتنا تكون…

زورها اليوم ولا تحتار..لا تحتار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى