أخبارالجديد

مجموعة قصصية جديدة للقاصة العراقية رغد السهيل

صدرت حديثًا للكاتبة العراقية رغد السهيل مجموعة قصصية جديدة بعنوان “بانت سعاد” عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت، وجاءت المجموعة في 112 صفحة من القطع المتوسط.

تستهل المجموعة قصة “ما روته القصخونة”، والقصخون هو الحكواتي في المقاهي الشعبية باللهجة العراقية، وتناولت فيها القاصة سهيل حكاية السيد وطن بأسلوب السخرية السوداء، وحين أنتهت القصخونة من حكايتها أخبرتنا أن الساردة ستتقدّم لتنقل لنا مجموعة من القصص تناولت فيها الواقع العربي الأجتماعي عمومًا والعراقي خصوصًا، وما تفرزه الحروب وأنعدام الأستقرار من نتائج تنعكس على أفراد المجتمع عمومًا والمرأة خصوصًا، ثم عادت لنا القصخونة في القصة الأخيرة لتحكي لنا قصة أيضًا مما يقع ضمن مفهوم السخرية السوداء بعنوان “القصر الراقص” تناولت فيها فكرة الهجرة من الوطن وما يصاحبها من إشكالات.

ووفقًا للناشر، تتعدد الأساليب الفنية التي تستخدمها الكاتبة، ونراها هذه المرة أبتعدت عن الفانتازيا التي أمتازت بها سابقًا، لنجد أمامنا لغة مختلفة وأسلوبًا جديدًا في قوالب فنية متعددة، كما أعتمدت على الجمل الفعلية القصيرة، وبعض المفارقات في النهاية.

أما العنوان الذي أختارته الكاتبة فهو من مطلع قصيدة “البردة” لكعب ابن زهير:

بانت سعادُ فقلبي اليوم متبولُ     متيم إثرها لم يُفد مكبول

يذكر أن المجموعة السابقة للكاتبة (كللوش) من إصدار نفس الدار سبق أن وصلت إلى القائمة الطويلة في جائزة الملتقى للقصة في الجامعة الأميركية بالكويت لعام 2018.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى