أخبارالجديدطب وعلوم

نوبل الفيزياء يفوز بها 3 علماء لعملهم في أنظمة مناخ الأرض

اقلام/ خاص

حصل ثلاثة علماء على جائزة نوبل في الفيزياء لعام 2021 لعملهم لفهم الأنظمة المعقدة مثل مناخ الأرض. وقد تم الإعلان عن الفائزين سيوكورو مانابي وكلاوس هاسلمان وجورجيو باريزي في حفل أقيم في ستوكهولم صباح اليوم الثلاثاء 5 أكتوبر 2021.

ومن المعروف أن العمل الذي قام به مانابي وهاسلمان ادى إلى نماذج حاسوبية لمناخ الأرض يمكن أن تتنبأ بتأثير الاحتباس الحراري.

ولابد من القول أنه من الصعب للغاية التنبؤ بالسلوك طويل المدى للأنظمة الفيزيائية المعقدة مثل مناخ كوكبنا. لكن النماذج الحاسوبية التي يمكنها توقع كيفية أستجابتها لأنبعاثات غازات الأحتباس الحراري كانت حاسمة لفهمنا لهذا الأحتباس.

وقد أظهر العالم الفيزيائي سيوكورو مانابي، البالغ من العمر 90 عامًا ، كيف يمكن أن تؤدي زيادة مستويات ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي إلى أرتفاع درجات الحرارة على سطح الأرض. وفي الستينيات، قاد بنفسه تطوير النماذج الفيزيائية للمناخ.

وبعد ما يقرب من عقد من الزمان، أبتكر كلاوس هسلمان، 89 عامًا، نموذجًا حاسوبيًا يربط بين الطقس والمناخ، وقد أجاب عمله على سؤال لماذا يمكن الأعتماد على النماذج المناخية على الرغم من أن الطقس متقلب وفوضوي.

وقالت اللجنة المشرفة علميا على جائزة نوبل للفيزياء إن اكتشافات جورجيو باريزي جعلت من الممكن “فهم ووصف العديد من المواد والظواهر المختلفة والعشوائية بالكامل على ما يبدو”. وشمل ذلك سلوك الأنظمة المعقدة على المستوى المجهري. وقد كان لعمله تطبيقات ليس فقط في الفيزياء ولكن أيضًا في مجالات أخرى مختلفة تمامًا، مثل الرياضيات وعلم الأحياء وعلم الأعصاب والتعلم الآلي (مجال الذكاء الاصطناعي).

تأتي جائزة الأختراقات في فهم تسخين الكواكب في الوقت الذي يستعد فيه قادة العالم لمؤتمر الأمم المتحدة للمناخ في نوفمبر. وردا على سؤال حول التوقيت، قال البروفيسور باريزي: “علينا أن نتحرك الآن بطريقة سريعة للغاية وليس بتأخير شديد”.

وقد أسس الصناعي السويدي ألفريد نوبل الجوائز في وصيته والتي كُتبت قبل عام من وفاته عام 1896.

وقد فاز ما مجموعه 218 فردًا حتى الآن بجائزة الفيزياء منذ أن مُنحت لأول مرة في عام 1901.

وكان أربعة فقط من هؤلاء الفائزين بالجائزة من النساء. وقد فاز أحد الفيزيائيين، جون باردين، بالجائزة مرتين – في عامي 1956 و 1972.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى