أخبارالجديد

قصص قصيرة وفصول روائية عربية في عدد مجلة الجديد الثقافية

في عدد شهر حزيران 2022 من مجلة الجديد تقرأ مقالات فكرية ونقدية وفنية وسجال نقدي في قضايا أدبية ويوميات ومراجعات للكتب الجديدة وقصائد شعرية وقصص ورسائل ثقافية لكتّاب من العالم العربي والمهاجر. وفي العدد ملفان الأول فكري والثاني أدبي.

الملف الفكري أفردته “الجديد” لموضوع تتقاطع فيه الأفكار مع التأملات تحت عنوان “الخوف: هواجس الأنا والآخر في النص والعالم” شارك فيه كل من أبوبكر العيادي “الخوف يقظة وتجاوراً”، فارس الذهبي “الفن، الخوف الموت”، ربيعة جلطي “الخوف من القبلة: سلطة ضبط السمعي البصري”، أحمد سعيد نجم “الخوف من الخوف”، أمين الزاوي “لماذا يخاف الكاتب العربي من القارئ؟”، محمد الدميني “الخوف كنْزُنا الباقي”، سالم الهنداوي “هذه الكلمة الموحشة”.

الملف الأدبي كرسته الجديد لقصص وفصول روائية عربية: “نبعة الريحان” عواد علي “نهايات مؤسفة” حسين المزداوي، “الطاووس الأبيض” طارق عباس زبارة، “حكايتي مع باقة الورد” حسين المزداوي، “وجبةٌ كاملة”، عبدالله زمزكي، “قصص” عبدالله المتقي، “وردة صغيرة”، عزيز ستراوي

في الشعر، قصائد للشعراء: فاروق يوسف “قصائد من أجل الموتى”، أوس حسن “أشجار القلق”، بهاء إيعالي “حائطٍ واطئ”.

“دورا أوربوس” نص يوميات للفنان التشكيلي خالد الساعي يستدعي البعد الحضاري للمكان من زاوية نظر شخصية ومن تجربة تتصل بعلاقة شديدة الجمالية بالمكان.

من موضوعات العدد ومقالاته “جنوسة الوعي: حواء النمط المبدئي للجنس البشري” عبدالرزاق دحنون، “حق وجود الجسد” سامي البدري، “التعايش والاعتراف بالآخر: فلسفة يورغن هابرماس” حسام الدين فياض، “خطاب المظلومية وتسويغ الكراهية” نجيب جورج عوض، “الكاتبة الأم، انشطرت ثم التأمت” زبيدة فيصل، “النزوة و النص” محمد العزوزي، “التحالف الغريب بين الشعبوية والمسيحية الغربية” أبوبكر العيادي. ومن الكتب التي قدمت “الجديد” قراءة لها رواية الكاتب تيسير خلف الجديدة تحت عنوان “ملك اللصوص” والقراءة للناقد ممدوح فراج النابي تحت عنوان “مملكة العبيد السوريين في صقليّة”.

بهذا العدد تواصل الجديد” مغامرتها الفكرية والأدبية في ظل اضطراب ثقافي عربي وجغرافيات تحترق، وآلام إنسانية فاقت تصورات الفكر وخيالات الأدب عن الكوارث الفردية والجماعية، داعية المبدع والقارئ إلى تحدي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى