الجديدمقالات

قصيدة النثر.. ما لها وما عليها

أستضاف المتنتدى الثقافي العربي في أمسيته ليوم الجمعة المصادف الثامن والعشرين من شهر حزيران 2024 الكاتب والشاعر الناقد د عبد الحفيظ العابد حيث ألقى محاضرة جاءت بعنوان “قصيدة النثر.. وانفتاحها على الأنواع الأخرى”. وقد قدّم الدكتور عامر الصفّار رئيس المنتدى ضيفه قائلا: ان الدكتور العابد حاصل على شهادة الماجستير في الدراسات الأدبية والنقدية من جامعة الجبل الغربي عام 2008، كما حصل على شهادة الدكتوراه في الدراسات الأدبية والنقدية من جامعة العلوم الأسلامية في الأردن. وكتب المحاضر الشعر حيث أصدر مجموعته الشعرية “أشتهاء” عام 2008 كما أصدر مجموعة أخرى بعنوان “سيرة لهب” عام 2017. ونشر العابد كتابه النقدي المعنون ب “الصورة الفنية في شعر عبد الرزاق الماعزي” عام 2014 ..أضافة الى أصداره لرواية بعنوان “ماءان” والصادرة في دمشق عام 2017. كما ذكر الدكتور الصفار الكتاب المهم الذي أصدره العابد (وهو اطروحته للدكتوراه) بعنوان “قصيدة النثر في ليبيا.. التشاكل والبناء” حيث كتب مقدمته الناقد والشاعر العراقي د حاتم الصكر.
وقد أستهل المحاضر محاضرته بالأشارة الى العلاقات الخطية بما تعنيه من تشظية الجملة أو المفردة في قصيدة النثر التي حافظت على شعريتها..كما أن هذه القصيدة كانت قد أشتغلت على فن الرسم، أضافة الى أن بعض النصوص تتخذ أشكالا هندسية، فلم تكتف قصيدة النثر باللدلالات اللغوية بل أهتمت كذلك بالتلقي البصري.
وأشار د العابد الى أن قصيدة النثر ليست قصيدة منبرية ويفضل أن تقرأ لا أن تكون شفهية.. وأضاف أن أرسطو كان قد فرّق بين الشعر الغنائي والملحمي مثلا ولكن هذه الصرامة لم تعد موجودة اليوم فقد تداخلت الأجناس أو الأنواع الأدبية… فقصيدة النثر نوع شعري بضوابط غير ثابتة..
وقد فصّل المحاضر كذلك في أنفتاح قصيدة النثر على تقنيات السرد كالقصة القصيرة والرواية حيث أن قصيدة النثر تأخذ من الشعر معناها الأنفعالي ومن السرد حياده اللغوي… كما فصّل المحاضر بما استوحته قصيدة النثر من فن التصوير فاذا هي القصيدة الفيلم.. واذا هو فيلم شعري…
وقد أجاب المحاضر على أسئلة المشاركين ومنهم الناقدة الأكاديمية الدكتورة نادية هناوي والتي أشارت الى أن تغييرات كثيرة عالمية وعربية قد طرأت على قصيدة النثر منذ أن نشرت الكاتبة سوزان برنار كتابها حول قصيدة النثر عام 1968، وأن الكم الكبير من قصائد النثر أنما يأتي ليؤكد أجناسية هذه القصيدة اي قصيدة النثر حيث أن الأجناس الأدبية هي حياة الأدب، فقصيدة النثر ليست سائبة وأنما لها قالبها الخاص.
ومن المشاركين تعقيبا وأسئلة في الأمسية د محمد عبد الرضا شياع، د خيرالله سعيد، د الشاعر سعد ياسين يوسف، السيد خالد الصالحي الفنان التشكيلي، د حامد فضل الله، د يسرى جرجيس، الأستاذ أياد عبد الله والأستاذ رائد نوري…

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى